فوائد الرضاعة الصناعية؛ تعرف معنا على منافعها العديدة للطفل والأم

فوائد الرضاعة الصناعية؛ تعرف معنا على منافعها العديدة للطفل والأم

فوائد الرضاعة الصناعية؛ خيار يمكن للأمهات اللجوء إليه في حالة عدم القدرة على الرضاعة الطبيعية. إذ تحتوي الرضاعة الصناعية على عدة عناصر مغذية ومفيدة.

فوائد الرضاعة الصناعية؛ من المعروف عن الرضاعة الصناعية أنها بدأت في الظهور منذ خمسينيات القرن الماضي، وكانت على مر السنين خيارًا رائعًا للكثير من العائلات، وعلى الرغم من أن الجميع يعترفون بأهمية الرضاعة الطبيعية، إلا أن هناك حالات كثيرة تستدعي أن تلجأ الأم للرضاعة الصناعية. لذا تعرف معنا على منافعها العديدة للطفل والأم، إضافة إلى أهم 7 منها ومقدار تقديمها للرضيع.


فوائد الرضاعة الصناعية كعناصر مغذية هامة

لقد حرص منتجي الحليب الصناعي على أن يحتوي على العناصر الغذائية اللازمة لنمو وصحة المولود، وبالتالي لا داعي لقلق الأم عند استخدام التغذية الصناعية، فهي تحتوي على فيتامين د وعنصر الحديد الذي يرفع من قيمة الحليب الصناعي، ولكن من الضروري أن يحدد الطبيب النوع والجرعة وعدد الرضعات المناسبة لحالة الطفل وعمره.


توفير وقت لراحة الأم

على الرغم من أن عملية الرضاعة الطبيعية تمنح الأم من مشاعر حميمة للمولود، إلا أنها قد تشكل جهداً كبيراً ومعاناة حقيقة للأم خصوصاً عقب الولادة، حيث تعاني من الإنهاك التام، وتكون في أمس الحاجة إلى الراحة. وفي هذه الحالة تكمن فوائد الرضاعة الصناعية في أنها وسيلة فعالة لإرضاع وإشباع المولود، وفي نفس الوقت تمنح الأم قسطًا من الراحة والاسترخاء.

بجانب ذلك نرى أن الحليب الصناعي بطيئاًفي عملية الهضم، بمعنى أن عملية هضم الرضعة يستغرق وقتاً أطول من الرضعة الطبيعية، بما يعني فترة راحة أطول للأم، ونوم هادئ للمولود.

“اقرأ أيضاً: كلف الحمل


الرضاعة الصناعية توفر وقت الأم

الرضاعة الصناعية توفر وقت الأم، ام تقدم زجاجة حليب لرضيعها وخلفها حديقة

تخصص الأم بعد الولادة معظم وقتها للمولود الجديد، بما يعني إهمالها في حق باقي الأبناء إن كان لديها أبناء آخرين، وفي نفس الوقت تتأثر علاقتها بالزوج، ويكون ليس لديها قدرة على الوفاء بالتزاماتها تجاه أسرتها وبيتها. وهنا تأتي فوائد الرضاعة الصناعية حيث تساعد الأم على متابعة الرضيع، وفي نفس الوقت لديها مساحة من الوقت للعناية بصحتها وراحتها أولًا، ومتابعة أسرتها في نفس الوقت. ويمكنها بكل سهولة الجمع بين كل من الرضاعة الطبيعية والصناعية عن طريق استبدال رضعة أو اثنين من الرضاعة الطبيعية بالحليب الصناعي.


استكمال تغذية الرضيع من فوائد الرضاعة الصناعية

تعاني بعض الأمهات من ضعف كمية الحليب لديها، فالرضيع يبكي باستمرار ولا ينام جيداً. وهنا تأتي فوائد الرضاعة الصناعية، حيث أنه من خلالها يتم استكمال تغذية الصغير والاطمئنان إلى أنه قد شعر بالشبع، وبالتالي ينام نومًا هادئًا مستمرًا دون انقطاع. أيضا عادة ما تستغرق الصيغة الغذائية وقتًا أطول من حليب الثدي لتتحلل تمامًا ويهضمها الرضيع، وهذا يعني أن الطفل سينتهي به الأمر بالشبع لفترة أطول.


مشاركة الأسرة في رعاية الصغير

مشاركة الأسرة في رعاية الصغير

من خلال اتخاذ قرار بإرضاع الطفل الرضيع بالزجاجة، قد تكون هناك فرصة لشريكك أو أحد أفراد أسرتك أو صديقتك للمساعدة في إطعام الطفل. فيمكن لأي شخص صنع التركيبة أو تحضيرها مسبقًا بحيث يمكنك بسهولة الحصول على دعم إضافي لإطعام طفلك عند الحاجة. وذلك ينشئ علاقة حميمة سواء بين الأب والوليد، أو سائر أفراد الأسرة. في نفس الوقت فإن ذلك يفسح المجال للأم بالحصول على قسط من الراحة، أو الاهتمام بعملها أو بشؤون المنزل.

“تعرف على: سكري الحمل


الرضاعة الصناعية ليست بحاجة لاستعدادات خاصة

الرضاعة الصناعية ليست بحاجة لاستعدادات خاصة، طفلة تتناول الحليب عبر زجاجة بلون زهري

عندما تُرضع الأم الصغير رضاعة طبيعية، تحتاج إلى مكان مناسب ومنعزل لعملية الرضاعة، والتي قد لا يتوافر في أي مكان إذا كانت خارج المنزل. وهنا تأتي فوائد الرضاعة الصناعية، حيث أنها يمكن ببساطة إرضاع الصغير بالحليب الصناعي عن طريق قنينة الرضاعة (Baby bottle) في أي مكان دون الشعور بالحرج.


معرفة الكمية التي تناولها الرضيع

من فوائد الرضاعة الصناعية أنها تمنحك الراحة والمعرفة لمقدار ما يأكله الطفل على أساس يومي. فمع الرضاعة الطبيعية لا تستطيع الأمهات معرفة مقدار ما يأكله أطفالهن بالفعل في كل رضعة. ولكن باستخدام الحليب الصناعي، ستتمكن من مراقبة وتتبع مقدار ما يتناوله الطفل بدقة شديدة. وبالتالي تكون الأم على دراية كاملة بحالته الصحية.


تحديد مواعيد ثابتة لرضاعة الصغير

من فوائد الرضاعة الصناعية أنه من السهل عمل مواعيد ثابتة للرضاعة، وذلك يتيح للصغير أن يتناول وجباته كاملة، فيتغذى تغذية مثالية، وينمو بمعدلات طبيعية خصوصًا في الستة أشهر الأولى، والتي يعتمد فيها الرضيع في تغذيته على الرضاعة فقط. وفي الأشهر التالية يمكن للأم إضافة بعض المواد الغذائية وذلك تحت إشراف الطبيب ولكن بشكل تدريجي.

“قد يهمك: الفتق السري عند الحامل


الرضاعة الصناعية تتيح للأم تناول العلاج دون قلق

إذا مرضت الأم المرضع، فإنها تمتنع عن تناول معظم أنواع العلاج الذي قد ينتقل للرضيع ويمكن أن يتسبب له في بعض الأضرار، لذلك قد تعاني الأمهات كثيراً من المرض لفترة أطول. أيضا هناك مأكولات تخشى الأم من تناولها لأنها يمكن أن تمر للطفل من خلال حليب الثدي، لذا من فوائد الرضاعة الصناعية أن تتحرر الأم من تلك القيود تماماً. وتستطيع تناول العلاج بكل سهولة، حتى إنها تتناول الأطعمة دون الشعور بالقلق.

قد يكون لدى بعض الأطفال الرضع حساسية من عناصر غذائية معينة، وفي هذه الحالة يتم عمل تركيبة من اللبن الصناعي، تتوافر فيها العناصر الأزمة لتغذيته بمعرفة الطبيب وذلك مع استبعاد العناصر التي تسبب له الحساسية.


ما اللوازم التي تحتاجها في الرضاعة الصناعية؟

من الضروري على كل أم جديدة أن تعرف الأساسيات التي قد تحتاجها أثناء الرضاعة الصناعية والتي تتمثل في:
  • تعقيم الماء.
  • زجاجة ذو حلمة ثدي جيدة.
  • استخدام أقمشة التجشؤ.
  • فرش خاصة بتنظيف الزجاجة.
  • اللهاية إذا لزم الأمر.

كيف أعرف ما إذا كان الحليب الصناعي بحاجة للتغيير؟

إذا كان الرضيع بدأ أن يعاني من طفح جلدي، أو إذا كان هناك دمًا أو مخاطًا موجود في حفاض الطفل، أو إذا كان الطفل منزعج من الرضاعة ويعاني من ارتجاع متواصل، وقتها يجب التحدث إلى طبيب الأطفال. حيث أن هذه علامة واضحة على وجود حساسية من بروتينات الحليب، ووقتها في الغالب يقرر الطبيب تغيير نوع الحليب الصناعي نفسه.

ما نوع الزجاجة الأمثل التي يجب استخدامها؟

بدون شك تأتي زجاجات الرضاعة الصناعية بالعديد من الأشكال والأحجام المختلفة، فمنها المصنوع من الزجاج، البلاستيك، السيليكون أو الفولاذ المقاوم للصدأ. وكل نوع من هذه الأنواع لديها الفئة التي تفضلها، فالكثير يفضلون الببرونات الزجاجية لأنها لا تحتوي على مواد كيميائية ضارة كالتي تحتوي عليها الببرونة البلاستيكية، ولكنها قد تكون معرضة للكسر.

كم مرة يجب تعقيم الزجاجة؟

في الواقع لا تحتاجين إلى تعقيم الزجاجة والحلمة قبل كل استخدام. فلا تفعلين ذلك إلا عندما تشتري زجاجة جديدة أو بعد أن يمرض الطفل. ولكن بدلاً من ذلك، ضعي الحلمة والزجاجة بشكل منفصل في الماء المغلي لمدة 5 دقائق. ثم غسلها جيدًا بالماء والصابون. وإذا كان الرضيع لم يتجاوز عمره 9 أشهر، ستكونين بحاجة إلى تعقيمها قبل كل استخدام.

أخيرا، بعد أن تناولنا معلومات وافية عن فوائد الرضاعة الصناعية، وأهميتها في توفير غذاء صحي متوازن للرضيع، أصبح القرار سهلًا على كل أم أن تختار الرضاعة الأنسب لها.

177 مشاهدة
فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الآن

إنضم لقناتنا على تيليجرام