مراحل الحمل؛ أهم الفترات والتغيرات المميزة لكل فترة

مراحل الحمل؛ أهم الفترات والتغيرات المميزة لكل فترة

مراحل الحمل؛ تتمثّل مراحل الحمل في الشهور الأولى من الحمل، مرحلة تطور الجنين، الشهور الأخيرة من الحمل، لذا نتعرف على أبرز المعلومات الهامة حول هذه المراحل.

تنقسم مراحل الحمل إلى 3 فترات، فور ظهور نتائج اختبار الحمل الإيجابية، تتساءل الحامل في أي مرحلة ستشعر بحركة طفلها ومتى يمكنه سماعها. نتعرف على أهم 3 تغيرات في كل مرحلة، والتغيرات المميزة لكل فترة والسمات الرئيسية التي تميز فترات الحمل.


ما هي مراحل الحمل؟

على الرغم من أن فترة الحمل من أصعب الفترات التي قد تمر بها النساء، إلا إن معرفة مراحل الحمل والتغيرات التي تحدث لكِ ولطفلك خلال كل مرحلة تساعدكِ على مرور هذه الفترة بأمان والحفاظ على سلامتك وسلامة طفلك أيضاً.

تستمر فترة الحمل حوالي 40 أسبوعاً وتبدأ من اليوم الأول لآخر دورة شهرية. تولد معظم الأطفال بين الأسبوع 38 – 42 من الحمل، يمكن تقسيم مراحل الحمل إلى ثلاث مراحل أولاً الثلث الأول ثم الثاني وبعد ذلك الثالث. يتطور الجنين يوم بعد يوم ويسبب العديد من التغيرات للأم؛ لذلك تشمل كل مرحلة مجموعة من التغيرات الطبيعية للحامل.


الثلث الأول من مراحل الحمل

الثلث الأول من مراحل الحمل، 10 مراحل للجنين بلون برتقالي وخلفية بيضاء

أولاً الثلث الأول من مراحل الحمل، تمتد هذه الفترة من الأسبوع الأول وحتى نهاية الأسبوع 12. في خلال الثلاثة أشهر الأولى تحدث مجموعة من التغيرات تشمل الأعراض والعلامات التي تخبركِ بالحمل.

التغيرات الجسدية والنفسية خلال الثلث الأول

تشمل أهم الأعراض في الثلث الأول من مراحل الحمل:

  • غياب الدورة الشهرية وهو أكثر أعراض الحمل شيوعاً.
  • التعب والإرهاق.
  • الغثيان والقيء خاصة في الصباح.
  • تورم الثديين.
  • الإمساك.
  • كثرة التبول.
  • حرقة في المعدة
  • تقلبات المزاج بسبب التغيرات الهرمونية للحامل.
  • الصداع.
  • النفور من بعض الأطعمة والرغبة الشديدة في تناول البعض الآخر.

نمو الجنين خلال 4 – 5 أسابيع من الحمل

تتضمن تطورات الجنين:

  • يبدأ تكوين الجهاز العصبي (المخ والحبل الشوكي).
  • يتطور انتفاخ في وسط الجنين ليكون القلب، ولكن لا ينبض الآن.
  • تظهر براعم الساقين والذراعين.
  • أصبح الآن طفلك جنيناً طوله 1. سنتيمتر، بعد أن كان كتلة من الخلايا.

نمو الجنين خلال 8 أسابيع من الحمل

تشمل أهم التطورات:

  • يبدأ تشكيل جميع الأعضاء الرئيسية وهياكل الجسم الخارجية أيضاً.
  • نمو الذراعين والساقين بصورة أكبر، بالإضافة إلى ظهور أصابع اليدين والقدمين.
  • تتطور ملامح الوجه، وتتشكل أيضاً الجفون وتتحرك العيون إلى الأمام.
  • في الوقت نفسه ينبض قلب الجنين بصورة منتظمة.
  • يبدأ في هذه الفترة أيضاً تطور الأعضاء التناسلية.
  • وضوح الحبل السري الذي يغذي الجنين.
  • في نهاية الأسبوع 8 يصبح طفلكِ جنيناً يشبه الإنسان يزن 1 جرام ويبلغ طوله 1.6 سنتيمتر.

نمو الجنين خلال 12 أسبوع من الحمل

يتطور الجنين:

  • الآن تعمل الأعصاب والعضلات معاً.
  • تغلق الجفون لحماية تطور العيون، ولكن تفتح مرة أخرى في الأسبوع 28.
  • تظهر الأعضاء التناسلية الخارجية؛ لذلك يمكن تحديد نوع الجنين خلال هذه الفترة.
  • تباطؤ نمو الرأس، ويزن الطفل في هذه الفترة 14 جرام ويبلغ متوسط طوله أيضاً 5.4 سنتيمتر.

“اقرأ أيضاً: تكلس المشيمة


الثلث الثاني من مراحل الحمل

الثلث الثاني من مراحل الحمل، حامل في الثلث الثاني تضع يداها على ظهرها وترتدي لون أبيض

ثانياً الثلث الثاني من مراحل الحمل وتستمر هذه الفترة من الحمل من بداية الأسبوع 13 وحتى نهاية الأسبوع 28. مع تقدم الحمل وبداية الثلث الثاني تشعر معظم الحوامل بأنه أفضل من الثلث الأول.

تأقلم الجسم مع الحمل يخفف من بعض الأعراض مثل الغثيان والتعب، على الرغم من أن هذه الأعراض قد تختفي تماماً إلا أنه يميز هذه الفترة ظهور تغيرات جديدة مثل ظهور بطن الحامل نتيجة زيادة حجم الطفل وتوسع الرحم. في نهاية الثلث الثاني ستشعرين أيضاً بأولى حركات طفلك التي تنتظرينها.

التغيرات الجسدية والنفسية للحامل خلال الثلث الثاني

تشمل أبرز التغيرات في الثلث الثاني من مراحل الحمل:

  • ألم في أجزاء الجسم المختلفة مثل الظهر والبطن بالإضافة إلى عضلات الفخذ نتيجة لنمو الجنين.
  • ظهور علامات التمدد عند الحامل على البطن والثدي والفخذين والأرداف أيضاً.
  • تنميل أو وخز في اليدين (متلازمة النفق الرسغي).
  • ظهور خط داكن في منتصف البطن.
  • حكة في البطن وباطن القدم.
  • تورم بسيط في الوجه والأصابع والكاحلان( إذا ظهر تورم بصورة شديدة أو مفاجئة بالإضافة إلى اكتساب المزيد من الوزن خلال فترة قصيرة يجب استشارة الطبيب؛ لأن ذلك إحدى أعراض تسمم الحمل)
  • تغير لون الجلد حول الحلمة إلى اللون الأسود بالإضافة إلى ظهور بقع داكنة اللون في بعض مناطق الجسم تسمى كلف الحمل.

الجنين في الأسبوع 16

تحدث العديد من التطورات أهمها:

  • يبدأ تكوين الجلد ويكون في البداية شبه شفاف.
  • يقوم الجنين بحركات المص عن طريق الفم.
  • يستمر تطور العضلات والعظام، لذلك يصبح الهيكل العظمي أكثر اكتمالاً.
  • يتكون العقى (البراز الأسود) في أمعاء الجنين، هذه أول حركات الأمعاء.
  • يبلغ طول الجنين حوالي 11.6 سنتيمتر ويزن حوالي 100 جرام.

الجنين في الأسبوع 20

يتغير الطفل؛ بحيث:

  • يصبح الجنين أكثر نشاطاً، لذلك قد تشعر الحامل برفرفةٍ خفيفة.
  • يغطى جسم الجنين بشعرٍ ناعم يسمى الزغب وطبقة شمعية واقية.
  • تتشكل الحواجب والرموش والأظافر أيضاً.
  • يمكن للجنين أن يسمع ويبلع.
  • هذه هي منتصف فترة الحمل يبلغ طول الجنين 25.6 سنتيمتر ويزن حوالي 300 جرام.

الجنين في الأسبوع 24

يتميز هذا الوقت من مراحل الحمل؛ حيث:

  • ينمو الشعر على رأس الطفل ويصبح لدى الطفل دورة نوم منتظمة.
  • تتكون الرئتين، ولكن لا يعملان الآن.
  • يبدأ نخاع العظام في إنتاج خلايا الدم.
  • تتشكل براعم التذوق على اللسان.
  • ظهور بصمات الأصابع وبصمات الأقدام.
  • إذا كان الجنين ذكراً، تبدأ الخصية بالنزول من البطن إلى كيس الصفن، وإذا كانت أنثى يصبح الرحم والمبيض أيضاً في أماكنهم الصحيحة ويبدأ تكوين مخزون البويضات في المبيض.
  • يخزن جسم الطفل الدهون؛ لذلك يزيد وزنه قليلاً، يبلغ طول الطفل حوالي 30 سنتيمتر ويزن حوالي 600 جرام.

“قد يهمك: نقص الكالسيوم عند الرضع


الثلث الثالث من مراحل الحمل

الثلث الثالث من مراحل الحمل، حامل في الأشهر الأخيرة تضع يداها على بطنها وترتدي قميص بلون أزرق

أخيراً، يمتد الثلث الثالث من الحمل من بداية الأسبوع 29 حتى الأسبوع 40 أو الولادة. يزداد نمو الجنين في هذه الفترة ويزيد من الضغط الواقع على باقي الأعضاء؛ لذلك تعاني الحامل من صعوبة التنفس وكثرة التبول.

التغيرات الجسدية والنفسية خلال الثلث الثالث من مراحل الحمل

تتمثل أهم التغيرات خلال الثلث الثالث من مراحل الحمل:

  • حرقة المعدة وضيق التنفس.
  • اضطرابات النوم.
  • تورم الوجه والأصابع والقدمين ( إذا كان التورم شديد ومفاجئ يجب استشارة الطبيب).
  • تحرك الجنين إلى أسفل البطن.
  • انقباضات الرحم.
  • ترقق الثديين.
  • كثرة التبول.
  • الإصابة بمرض البواسير.
  • مع اقتراب موعد الولادة، يصبح عنق الرحم أكثر ليونة حتى يساعد على خروج الجنين.

الجنين في عمر 32 أسبوعاً

تزداد التغيرات للجنين:

  • تصبح عظام الطفل مكتملة ولكنها ناعمة.
  • تزداد حركات الطفل وركلاته أيضاً.
  • يمكن أن يفتح الطفل عينيه ويغلقها.
  • على الرغم من عدم اكتمال نضج الرئتين، تبدأ حركات التنفس.
  • يخزن جسم الطفل المعادن الأساسية مثل الحديد والكالسيوم ويبدأ الشعر الناعم الذي يغطي الجسم في السقوط.
  • يبلغ متوسط وزن الطفل 2.1 كيلو جرام ومتوسط طوله 45 سنتيمتراً.

الجنين في عمر 36 أسبوعاً

تشمل تطورات الجنين في هذا الأسبوع:

  • تزيد كمية الدهون الموجودة بالجسم.
  • كلما ينمو الطفل، تقل المساحة المتاحة للحركة؛ لذلك تصبح حركاته أقل قوة، ولكن ستشعر بها.
  • يصبح الغطاء الشمعي الواقي أكثر سمكاً.
  • يبلغ متوسط وزن الجنين حوالي 2.6 كيلو جرام ومتوسط طوله 47.4 سنتيمتر.

الجنين في عمر 37 أسبوع حتى 40 أسبوع

عند نهاية الأسبوع 37 من مراحل الحمل، يصبح الطفل جنيناً مكتملاً.

  • جميع أعضاء الطفل أصبحت قادرة على العمل من تلقاء نفسها.
  • مع اقتراب موعد الولادة المتوقع، تتحول رأس الطفل إلى أسفل للمساعدة على الولادة.
  • عند الولادة يبلغ متوسط وزن الجنين 3.5 كيلو جراماً وأيضاً متوسط طوله 51.2 سنتيمتر.

ما هي الأعراض المشتركة للحمل؟

تختلف أعراض الحمل من امرأة لأخرى، وقد تختلف شدتها وحدوثها بين النساء أو حتى لدى المرأة نفسها بين حمل وآخر. ومن بين الأعراض الشائعة للحمل:
  • الغثيان والقيء.
  • الإمساك أو الإسهال.
  • التعب والإرهاق.
  • الدوار والدوخة.
  • الحرارة والبرودة.
  • التوتر والقلق.
  • الحساسية والازدواجية.
  • التشنجات والألم في الظهر والبطن.
  • الحكة والحرقان في المناطق الحساسة.
  • التورم في الأطراف والوجه. يرجى ملاحظة أن هذه الأعراض ليست شاملة، وقد تختلف من امرأة لأخرى، ولا يجب الاعتماد عليها فقط لتحديد الحمل. إذا كنت تشعرين بأي من هذه الأعراض، يرجى استشارة الطبيب.

هل يوجد أسباب مختلفة لظهور الأعراض في كل حالة؟

نعم، تختلف أعراض الحمل من امرأة لأخرى، وقد تختلف شدتها وحدوثها بين النساء أو حتى لدى المرأة نفسها بين حمل وآخر. وبالنسبة لأسباب ظهور الأعراض في كل حالة، فهي متعددة ومختلفة، وتشمل على سبيل المثال لا الحصر:
  • العوامل الوراثية.
  • العوامل البيئية.
  • العوامل النفسية.
  • العوامل الصحية.
  • العوامل الاجتماعية. يرجى ملاحظة أن هذه القائمة ليست شاملة، وقد تختلف الأسباب من امرأة لأخرى، ولا يجب الاعتماد عليها فقط لتحديد الأسباب. إذا كنت تشعرين بأي من الأعراض، يرجى استشارة الطبيب.

كيف يمكن معالجة بعض من هذه الأعراض؟

للتخفيف من بعض هذه الأعراض، يمكن اتباع بعض الإرشادات التالية:
  • الإمساك: تناول الأطعمة الغنية بالألياف، وشرب الكثير من الماء، وممارسة الرياضة بانتظام.
  • الغثيان: تناول الأطعمة الخفيفة والمتكررة، وتجنب الأطعمة الدهنية والحارة، وتناول السوائل بانتظام.
  • التعب: الراحة بشكل كافٍ، والنوم بما يكفي، وتناول الأطعمة الغنية بالبروتين.
  • الحرارة: ارتداء الملابس الخفيفة والمريحة، وتجنب التعرض للشمس المباشرة، وشرب الكثير من السوائل.
  • الحساسية: تجنب الأطعمة والروائح التي تسبب الحساسية، وتناول الأدوية الموصوفة من قبل الطبيب.
  • التشنجات والألم: الراحة بشكل كافٍ، وتناول الأدوية الموصوفة من قبل الطبيب.
  • الحكة والحرقان: تجنب استخدام المنتجات الكيميائية الحادة، واستخدام المنتجات الطبيعية، وتجنب الأقمشة الصناعية. يرجى ملاحظة أن هذه الإرشادات ليست شاملة، وقد تختلف الطرق المناسبة للتخفيف من الأعراض من امرأة لأخرى.

على الرغم من اختلاف حدة الأعراض المميزة لمراحل الحمل من حالة لأخرى، إلا أن هناك بعض التغيرات التي تصيب جميع الحوامل ويجب معرفتها ومعرفة أبرز 3 فترات تمر بها الحامل وأهم التغيرات للتعامل معها بصورةٍ صحيحة

304 مشاهدة
فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الآن

إنضم لقناتنا على تيليجرام