الاستعداد للولادة الطبيعية؛ كل ما يهمك معرفته عنها من الألف إلى الياء

23 يناير 2023 - 9:10 ص

الاستعداد للولادة الطبيعية، عندما يحدث المخاض تبذل الحامل جهد كبير إضافي لذا اجعلي الأمور أسهل لك ولعائلتك من خلال التخطيط والاستعداد للمخاض، تابعي معنا هذا المقال.

الاستعداد للولادة الطبيعية، كلما اقترب موعد الولادة كلما زاد قلق وتوتر الأم الحامل، فالوقت عندها يمر ببطء بالإضافة إلى التساؤلات التي يطرحها ذهنها حول كيفية الولادة وطبيعة الألم بها، لذلك على الأم الحامل أن تكون مستعدة نفسياً وبدنياً وعلمياً للولادة، وفي هذا المقال سنقدم إليك كل ما يهمك معرفته عنها من الألف إلى الياء.


خطوات الاستعداد للولادة الطبيعية

يجب أن تكون الحامل في شهرها التاسع على أتم الاستعداد للولادة الطبيعية، وهناك عدة خطوات تتبعها لجعل ولادتها أسهل بإذن الله ومن هذه الخطوات التالي.

الاستعداد النفسي للولادة

يجب أن تكوني سيدتي مستعدة نفسياً للولادة الطبيعية، فهذه الخطوة هي من أهم خطوات الاستعداد للولادة الطبيعية، لذا عليك الابتعاد عن جميع الأفكار السلبية التي تدور بذهنك حول طبيعة المخاض، وكذلك ابتعدي عن القلق والتوتر فكري فقط في طفلك القادم وكيفية احتضانه بعد هذه الفترة الصعبة من الحمل.

“قد يهمك أيضاً: الأسبوع العاشر من الحمل

اختيار الطبيب المناسب

اختيار الطبيب المناسب الاستعداد للولادة الطبيعية
اختيار الطبيب المناسب

من الجيد اختيار الطبيب المناسب والذي تثقين به حرصاً على صحتك وصحة طفلك، فالطبيب له دور كبير في تحديد الولادة المناسبة لك كما يعمل على توفير الإجابة المناسبة لكل أسئلتك حول الاستعداد للولادة الطبيعية، ومن المهم أيضاً اختيار المستشفى الذي يوفر لك العناية أثناء فترة المخاض، وكذلك اختيار المرافق المناسب لك في الولادة حيث أن هذا الاختيار مهم إذ يساعد المرافق على تخفيف قلقك وتوترك أثناء المخاض.

ممارسة الرياضة

ممارسة الرياضة الاستعداد للولادة الطبيعية
ممارسة الرياضة

من الأمور المهمة أيضاً هي تهيئة الجسم للولادة، ويكون ذلك عن طريق ممارسة الرياضة المناسبة في فترة الحمل، وتشمل رياضة الاستعداد للولادة الطبيعية ما يلي:

  • المشي وهو أنسب رياضة يمكن أن تمارسها الحامل حيث يساعد المشي على تقوية عضلة الحوض وتهيئة الطفل للولادة.
  • ممارسة تمارين اللياقة البدنية والحرص على تحقيق اللياقة البدنية بشكل عام، بدلاً من التركيز على خسارة الوزن وبناء العضلات.
  • السباحة وهي من التمارين الخفيفة وغير متعبة للحامل حيث توفر القوة والتحمل لها.
  • الحرص على ممارسة تمارين القرفصاء (squat) والتمدد التي تعمل على تقوية عضلة الحوض.
  • ممارسة تمارين كيجل التي تقوي عضلة المهبل وتجعله مستعد للولادة.

تناول الطعام الصحي

تناول الطعام الصحي
تناول الطعام الصحي

يوفر الطعام الصحي الفيتامينات والمعادن التي تحتاجها الحامل، ويجب على الأم الحامل أن تقوم بتناول الطعام المتنوع والذي يشمل الفاكهة والخضروات واللحوم والألبان ومنتجاته المختلفة، حيث تتميز هذه المجموعة من الأطعمة بسعرات حرارية قليلة لا تعمل على زيادة الوزن ومن المهم ذكره أن الوزن الزائد يعمل على عرقلة الولادة وصعوبتها.

تحضير حقيبة الولادة

تجهيز حقيبة الولادة
تجهيز حقيبة الولادة

على الأم الحامل تجهيز حقيبة تضم احتياجات الطفل بعد الولادة من الملابس والحفاظات، وكذلك احتياجات الأم الخاصة بالولادة، ومن الأفضل أن تقوم الحامل بالتجهيز لهذه الحقيبة بدءاً من الشهر السابع حيث تكون الأم بأتم الاستعداد للولادة الطبيعية بأي لحظة.

إزالة الشعر الزائد

يجب أن تحرص الأم الحامل على إزالة الشعر بشكل مستمر عند دخولها في الشهر التاسع، فمن الممكن أن تحدث الولادة في أي وقت لذا يجب أن تكون الأم على أتم الاستعداد للولادة الطبيعية.

الاطلاع على علامات الولادة

على الحامل أن تكون مطلعة على علامات الولادة وعليها أن تفرق بين الطلق الحقيقي والتقلصات التي تكون وهمية ولا علاقة لها بالمخاض، كذلك عليها استشارة الطبيب في حال شعورها بأعراض الولادة.

الاستعداد لقدوم المولود الجديد

الاستعداد لقدوم المولود الجديد
الاستعداد لقدوم المولود الجديد

على الأم الحامل أن تراعي بعض النقاط الرئيسية عند الاستعداد للولادة الطبيعية، وهذه النقاط تشمل ما يلي:

  • تحضير الأبناء وبالتحديد الأصغر في السن حيث يعمل قدوم طفل جديد للعائلة توليد نوع من الغيرة لذلك يجب تهيئتهم نفسياً لذلك.
  • اختيار اسم للطفل القادم.
  • تقسيم الأعمال ومسؤولية البيت مع الأب.
  • تجهيز حقيبة الولادة وكل ما تحتاجه الأم في المستشفى أثناء ولادتها من ملابس لها وملابس وحفاظات وزجاجة الرضاعة وغير ذلك.
  • تهيئة مكان آمن لنوم المولود الجديد وتجهيز كرسي السيارة.
  • تسليم مهمة العناية بالأبناء إلى المقربين في حال حدوث ولادة للأم وانشغال الأب معها.

“يمكنك قراءة المزيد حول: الشهر التاسع من الحمل


نصائح الاستعداد للولادة الطبيعية

نصائح الاستعداد للولادة الطبيعية
نصائح الاستعداد للولادة الطبيعية

مع اقتراب موعد الولادة على الأم الاطلاع على النصائح المفيدة لها، ومن أبرز 7 نصائح مفيدة للحامل خلال الاستعداد للولادة الطبيعية هي:

  1. ترطيب الجسم للحامل حيث ينفعها ذلك في عدم شعورها بالإرهاق ويعمل الترطيب على منح الطاقة المطلوبة للولادة.
  2. الحرص على شرب لترين من الماء يومياً حيث يساعد في حفاظ الطفل على حيويته ونشاطه.
  3. تجنب شرب المشروبات الغازية ومشروبات الكافيين وبالتحديد في الشهر الأخير ويفضل استبدال الشاي والقهوة بعصائر طبيعية.
  4. الحرص على النوم لمدة ثمان ساعات متواصلة في الظلام حيث يساعد في ضبط هرمونات الجسم لكي يكون مستعد للولادة.
  5. يجب أن تحرص الأم الحامل على تناول الطعام الصحي وأخذ المكملات الغذائية حتى آخر يوم من موعد الولادة.
  6. تجهيز مستلزمات الولادة الخاصة بالأم والطفل لكي تكون مستعدة للذهاب إلى المستشفى عند حدوث الطلق.
  7. ممارسة تمارين المشي ورياضة القرفصاء وغيرها التي تعمل على تقوية عضلات الحوض.

“يمكنك الاطلاع على: الاسبوع الخامس من الحمل


الأسئلة الشائعة حول الاستعداد للولادة الطبيعية

كيف أجهز نفسي للولادة الطبيعية؟

يمكنك تجهيز نفسك من خلال تناول التمر وممارسة تمرين القرفصاء والمشي يومياً والنوم الكافي وشرب الأعشاب التي تساعد على الولادة.

متى تبدأ الحامل تحضيرات الولادة؟

يجب أن تبدأ تحضيرات الولادة عند قرب موعدها وبالتحديد عندما تظهر حركة الطفل وتكون واضحة أي ابتداء من الشهر السابع.

في ختام المقالة التي كانت تدور حول الاستعداد للولادة الطبيعية، وبعدما تعرفنا على أهم خطوات التحضير للولادة وأبرز 7 نصائح مفيدة للحامل، يمكن القول أن الاستحمام بالماء الدافئ يساعد على تسهيل وتعجيل الولادة، كما يعتبر المشي مفيد جداً لتسريع المخاض والولادة السليمة بإذن الله.